توقعت شركة ميونيخ لإعادة التأمين Munich Re نتائج قوية في نهاية الربع الثالث من 2019، تتجاوز توقعاتها للعام بأكمله وتصل قيمتها الى حوالى 850 مليون يورو، بالرغم من تأثير "نفقات خسارة كبيرة مرتفعة" .

ومن المحتمل أن تؤدي أحداث الكوارث الطبيعية مثل إعصار دوريان وإعصار »فاكساي« الياباني إلى إضعاف نتيجة العمليات الاكتتابية الخاصة بميونيخ ري، في حين أن أحداث الكوارث الأخرى مثل إعصار ليكيما وتأثيرات الطقس القاسية في الولايات المتحدة وأوروبا، وكذلك أحداث الخسارة التي من صنع الإنسان بما فيها انفجار الصواريخ الفضائية في دولة الإمارات العربية المتحدة وتحطم الأقمار الصناعية في الصين، من المحتمل أن يكون لها أثر كبير.

ويقول المحللون أنهم يتوقعون أن تتجاوز شركات إعادة التأمين الكبرى ميزانياتها الخاصة بالكوارث للربع الثالث.

وأوضحت الشركة أنها في طريقها لتعدي نتائجها الموحدة البالغة 2,5 مليار يورو للعام 2019 بكامله، بالرغم من أنه لا يزال هناك قدر كبير من عدم اليقين في ما يتعلق بالتطورات في الخسائر الكبيرة وأسواق رأس المال خلال الفترة المتبقية من هذا العام. وسيكون هذا بياناً مشجعاً للمستثمرين في الشركة وربما لشركاء رأس مال إعادة التأمين من الأطراف الثالثة، خصوصاً وأن هذا البيان يأتي بعد أسبوع من تأثيرات إعصار هاجيبيس في اليابان.